قال كاتب الدولة السابق للموارد المائية و الصيد البحري عبد الله الرابحي إن مشكل شح المياه ليس حكرا على تونس فقط بل هو مشكل عالمي حيث أن “مع التغيرات العالمية هناك مدن ستضمحل وتختفي بسبب مشكل شح المياه”.

وتابع أن الأمطار خلال ال5 سنوات القليلة لم تعد قادرة على تعبئة السدود وأنها لم تمتلئ خلال 5 سنوات إلا مرة واحدة.

واضاف في تصريح لجوهرة أف أم أن الحلول موجودة وتتمثل خاصة في تغيير حوكمة المياه مشيرا إلى أن نسبة إهدار المياه تصل إلى 40 بالمائة في تونس.