وجهت منظمه أنا يقظ اليوم الإثنين 26 جويلية 2021 رسالة الى رئيس الجمهورية قيس سعيّد طالبته فيها بتحديد “أسباب” تفعيل الفصل 80 الّتي ينهى بزوالها العمل بالتدابير الإستثنائية،


كما دعاه إلى اتخاذ الخطوات اللازمة نحو تسريع مسار ارساء المحكمة الدستوريّة، حتى لا نقع مستقبلا في مأزق التأويل الدستوري وحتى لا يميل كل ذي سلطة الى التعسف في استعمالها ودعاه  أيضا إلى إصدار خارطة طريق بآجال واضحة وأن يتم التنصيص على إجراءات للرقابة على السلطة وعدم الانفراد بها وتكون بصفة تشاركية وتحترم مبادئ الديمقراطية.
في ختام الرسالة اكدت المنظمة على  ضرورة حسن اختيار رئيس الحكومة القادم تجنبا لأخطاء الماضي والخيارات الكارثية التي تسبب فيها هشام المشيشي وأن يكون هذا الاختيار قائماً على الكفاءة قبل الولاء.