وسط تعزيزات أمنيّة مشدّدة، يتواصل توافد أنصار الحزب الدستوري الحر على الوقفة الاحتجاجية صباح اليوم السبت 20 نوفمبر 2021 بساحة الحكومة بالقصبة، حاملين عديد اللافتات التي تنتقد توجهات رئيس الجمهورية وتطالب بالتسريع في تنظيم انتخابات مبكّرة. 

ورفع المحتجّون عديد الشعارات على غرار “لم نرضخ لديكتاتورية المرشد ولن نخضع لقمع السلطة القائمة”، “لا لرسكلة الإخوان بمختلف شقوقهم”،”حل البرلمان و الدعوة فورا لإنتخابات مبكرة واجب”، “هيمنة الشخص الواحد خطر على الدولة”، الاستفتاء على ماذا في ظل الحكم الفردي”، إخراس صوت المعارضة عار على الديمقراطية”، لن نقبل بالمراسيم المسقطة”، “هربنا من برلمان الفلسة طحنا في المراسيم خلسة”.