استأنف ،صباح الثلاثاء 28 أكتوبر 2021، تلاميذ بلدية الكرم الدروس بمقر الجامعة المركزية Polytech وذلك بحضور وزير التربية فتحي السلاوتي. حيث بادرت الجامعة المركزية بوضع مقرها الكائن ببلدية الكرم على ذمة التلاميذ حتى انتهاء الأشغال بمدرسة شارع الحبيب بورقيبة, اثر حادثة انهيار سقف احدى قاعات المدرسة.

و تأتي هذه المبادرة في إطار إلتزام الجامعة المركزية التابعة لHonoris United Universities بالمسؤولية الإجتماعية و حرصها على توفير الظروف الملائمة لأجيال المستقبل.

و في هذا الاطار، قال وزير التربية فتحي السلاوتي:”أتوجه بالشكر لكل الأطراف المساهمة في نجاح هذه المبادرة و على رأسهم الجامعة المركزية التي أثبتت حرصها على تأمين سير العملية التربوية سواء في القطاع الخاص أو القطاع العام”.

و بهذه المناسبة، صرحت المديرة العامة للجامعة المركزية حباب العجيمي “تلاميذ مدرسة الكرم هم أبناؤنا و أبناء تونس و نحن حريصون على نجاحهم و سلامتهم لذلك حاولنا خلال وقت وجيز المساهمة بحل لتفادي تعطل الدروس خاصة و أننا نعيش ظروف استثنائية لا تتحمل مزيد التأزم..و نجحنا في ذلك بفضل مجهودات كل الأطراف المشاركة”.

و توجه الأولياء بالشكر و الامتنان لكل من وزارة التربية و الجامعة المركزية و بلدية الكرم لحرصهم على مصلحة أبنائهم التلاميذ و لسعيهم في انجاح العام الدراسي في هذه الظروف الصعبة.