أجرت شركة AV-TEST سلسلة حديثة منالاختبارات حقق فيها حل كاسبرسكي  ” Endpoint Security Cloud” فعالية عالية بلغت نسبتها 100 في المائة ضد هجمات الفدية.

ونجح الحل في مواجهة ما مجموعه 113 هجومنموذجي في إطار 3 سيناريوهات مختلفة،وتفوق بذلك على 10 منتجات منافسة.وشهدت هجمات الفدية خلال السنوات الأخيرة تطورا ملحوظا، وتحولت إلى صناعة تضم العديد من الأسر الخبيثة يقف وراءهاجماعات إجرامية تشن هجمات على هيئة خدمات(هجمات كخدمة).

وحسب ما كشفت عليه دراسة حديثة أجرتها شركة “كاسبرسكي” الرائدة في مجال الحمايةمن الفيروسات، تم خلال الربع الثاني منالسنة الجارية تسجيل ما مجموعه 3905 برنامج فدية، كما تعرض 97.451 مستخدم عبر العالم للهجوم، مسجلة بذلك زيادة 6 آلاف هجمة مقارنة مع نفس الفترة من السنة الماضية.وسُرعان ما ينقل الجهاز الذي تعرض للهجوم الضرر إلى الأجهزة الأخرى المرتبطة بالشبكة، في حين أن إجراءات استعادة واسترجاع النظام والملفات يمكن أن يستغرق أياما أو حتى أسابيع في بعض الحالات.

 وفي هذا الصدد، ومن أجل تجنب مثل هذا الضرر المادي والمالي، يتعين على الشركات الاعتماد على حلول موثوقة ومثبتة لأمن الفضاء الحاسوبي لها القدرة

الكاملة على الكشف عن النشاط الخبيث وإلغاء مجمل محاولات تشفير البيانات.

وعملت شركة AV-Test على تقييم ما مجموعه 11 حلا مخصصا لحماية نقاط النهاية وفق 3 سيناريوهات مختلفة منها:

·        هجمات برامج فدية حقيقية على ملفاتمخزنة في نظام محلي

·        هجمات برامج فدية حقيقة ضد ملفاتمخزنة في مجلد مشترك عن بعد

·         هجمات برامج فدية وهمية على ملفاتمخزنة على نظام محلي.

كان يُفترض بالحلول خلال الاختبارات أن تكتشف نشاط برامج الفدية والملفات الخاصة بها ومنعها وحجبها إلى جانب إزالة أي تهديد للنظام الحاسوبي

المستهدف، وتم في نهاية الاختبار رصد

أزيد من 25 عائلة لبرامج الفدية، منها REvil, Ryuk, Conti, Lockbit, pysa, Ragnarlocker, Ransomexx إلى جانب 14 برنامج فدية تجريبي.

ونجح حل كاسبرسكي Endpoint Security Cloud في حظر 100 في المائة من الهجمات في مختلف السيناريوهات الثلاثة، ولم يتم تشفير أي ملفات وتم إزالة التهديدات من النظام المستهدف، وحصل بذلك الحل على أعلى معدل حماية بين جميع الحلول التي تم اختبارها، مما يثبت قيمتها المضافة للشركات ضد هذا النوع من الهجمات.

وكان الحل يتوفر على جميع المؤهلات اللازمة بهدف حماية البيانات الخاصة بالشركات في جميع الظروف، سواء على مستوى

محطة عمل محلية أو على السحابة، أيضا ضد الفدية التجريبية المصممة خصيصا للاستعمال في الاختبارات، والتي كانت مبنية على العديد من تقنيات التشفير المستخدمة بالفعل من لدن قراصنة.

_مستوى حماية__ مختلف__ المنتجات من هجمات الفدية. “محظور بالكامل” يعني أنه تم الكشف عن الفدية وجرى حماية جميع الملفات. وتعني كلمة “محظورة جزئيا” أنه تم الكشف عن وجود فدية، لكن تم فقدان بعض الملفات._

_ _

وفي هذا الاتجاه، شرح أندرياس ماركس، المدير العام لشركة ” AV-TEST” :”عملت كاسبرسكي في إطار هجمات برامج الفدية التي تم إجراؤها خلال الاختبارات على توفير حماية عالية جدا، والخلاصة أن الحلالذي تُقدمه متقدم كثيرا عن الحلول المقترحة من الشركات المنافسة، حيث لم يتمكن أي برنامج فدية سواء  Revil, Ryuk أو Conti من إلحاق الضرر بنظام الكمبيوتر الذي يحميه كاسبرسكي”.

من جهته، قال أندري دانكيفيتش، مدير تسويق المنتجات داخل كاسبرسكي “يمكن أن تؤدي هجمات الفدية إلى تعطيل خدمات الشركة الأمر الذي يولد صعوبات كبيرة وتكاليف باهظة لاستعادة البيانات المفقودة، بيد أن الحماية من التهديدات لا تتطلب تدابير متطورة أو استثمارات كبيرة، ويعتبر حل كاسبرسكي جيدا، خاصة أنه مقترن بقواعد بسيطة مثل دعم البيانات، مع ضرورة زيادة وعي الموظفين بمخاطر فتح ملفات مشبوهة. النتائج التيحصلنا عليها اليوم من لدن  AV-TEST هي مشجعة للغاية، وتبين أن حل كاسبرسكي هو خيار آمن يضمن الحماية الكاملة من الوقوع ضحايا للفدية”.

من أجل الإطلاع على التقرير الكامل بعنوان “Advanced Endpoint Protection: Ransomware Protection Test” المقترح من لدن كاسبرسكي والمنجز من طرف AV-TEST GmbH، يُرجى الضغط هنا. [1]

للحصول على معلومات أوفى حول حل كاسبرسكي

Endpoint Security Cloud يُرجى الضغط هنا. [2]

معلومات حول AV-TEST

تم إحداث شركة AV-TEST سنة 2004، وهي مؤسسة متخصصة في تقديم الخدمات في مجالات الأمن الحاسوبي والبحوث المضادة للفيروسات والكشف عن أحدث أنواع الهجمات الخبيثة وتحليلها. تتخذ الشركة من مدينة ماغييبورغ الألمانية مقرا رئيسيا لها، ويصل عدد موظفيها إلى 30 شخصا يتمتعون بالخبرةوالكفاءة اللازمة في المجال.

تشمل مختبرات AV-TEST  أزيد من 300 خادم ونظم للزبناء ، يتم فيها تخزين ومعالجة أكثر من 2500 تيرابايت من بيانات الاختبار المجمعة بصورة مستقلة والتي تحتوي على عينات خبيثة وآمنة على حد سواء.

نبذة حول “كاسبيرسكي”

تأسست شركة “كاسبرسكي” العالمية للأمنالسيبراني عام 1997. الشركة معروفة بخبرتها الكبيرة في مجال أمن التهديدات وأمن تكنولوجيا المعلوميات، وتعمل دائما على إنشاء حلول وخدمات أمنية لحماية الشركات والبنيات التحتية الحيوية، والسلطات العامة والأفراد في جميع أنحاء العالم.

تضمن مجموعة الحلول الأمنية الواسعة لـ”كاسبرسكي” حماية شاملة ونهائية للهواتفوإضافة إلى حلول وخدمات أمنية مخصصةلمكافحة التهديدات الرقمية المتطورةباستمرار.

كما تساعد تقنيات “كاسبيرسكي” أكثر من 400 مليون مستخدم و240.000 زبون على حماية الأشياء الأكثر أهمية بالنسبة لهم.