تداولت وسيلة اعلامية مساء أمس اخبار حول وزير العدل بالنيابة حسناء بن سليمان والتي امر رئيس الجمهورية قيس سعيد باقالتها أنها قامت بإخفاء احد الملفات المتعلقة بالبشير العكرمي في منزلها وقد تفطن الجيش واستعاد الملف.

و في تصريح لها صباح اليوم على اذاعة اكسبرس اف ام، نفت حسناء بن سليمان كل ما تم تداوله مؤكدة أن ما حصل هو “سيناريو فاشل” لا أساس له من الصحة.

كما طالبت الوزيرة المقالة الدولة التونسية بتسليم و تسلم المهام عبر محضر جلسة موثق خوفا من المخططات التي تستهدفها.

و في الأخير، أكدت بن سليمان أنها تقدمت بشكاية للهايكا و لنقابة الصحفيين حول الوسيلة الإعلامية التي تداولت خبر اخفائها لملفات خطيرة و مداهمة الجيش لمنزلها ، معتبرة أنه لا بد من التثبت و التريث قبل بث الأخبار الزائفة، على حد تعبيرها.