تداول نشطاء مواقع التواصل الاجتماعي خبرا يفيد “باكتشاف نفق” تحت مقرّ إقامة السفير الفرنسي بالمرسى، وأضافت بعض المواقع الإخبارية أنّ رئيسة الحكومة نجلاء بودن تنقلت مساء أمس على عين المكان  وسط تعزيزات أمنية مشددة.

واكتفى الناطق الرسمي باسم وزارة الداخلية ياسر مصباح، بالتعليق في تصريح خصّ به الجوهرة أف أم أنّ” الموضوع تحت الدرس”، دون تقديم تفاصيل، في انتظار صدور بيان رسمي. 

من جهته أكد الصحفي ناجي الزعيري وفقا لمعلومات مؤكدة تحصّل عليها، أن فرقة مكافحة الإرهاب هي التي تولت مساء أمس تطويق وتأمين مقرّ إقامة السفير، مضيفا أنّ مصدر المعلومة الأوّل كان أحد المقيمين من دول الخليج حديث الإقامة بالمنطقة، الذي أعلم الوحدات الأمنية بوجود أعمال حفر ليلية قرب محيط إقامة السفير، وانطلقت إثر ذلك التحريات والأبحاث الأمنية التي أسفرت عن وُجود حُفرة بحديقة منزل قرب المنطقة، تؤدي إلى نفق في شكل ممر تمّ إحداثه مؤخرا، ويمتد على طول حوالي 300 متر في اتجاه مقر إقامة السفير الفرنسي.