قررت هيئة الدائرة الجنائية المختصة في النظر في قضايا الفساد المالي بالقطب القضائى المالي بالعاصمة, الحكم 8 سنوات سجنا في حق الرئيس المدير العام السابق لشركة النقل بين المدن من أجل تهم استغلال موظف عمومي لصفته لاستخلاص فائدة لا وجه لها لنفسه أو لغيره والأضرار بالإدارة ومخالفة التراتيب الجاري بها العمل

ويذكر انه تم  اتهام المعني بالفساد وإلحاق إضرار بالشركة بعد أن اقتنت 14 حافلة من شركة فرنسية دون احترام الإجراءات المعمول بها واقصاء بقية المشاركين في الصفقة

كما تبين ايضا انه تم شراء تلك الحافلات بأسعار مشطة ودون ضمان مالي