نفت شركة تونس للطرقات السيارة في بيان لها اليوم الثلاثاء 5جويلية 2022ما تم تداوله عبر مواقع التواصل الإجتماعي عن الترفيع في معاليم الاستخلاص، مؤكّدة أنّ المعاليم المعتمدة حاليا هي نفسها منذ سنة 2014.
وأوضحت الشركة أنّ عقد اللزمة بينها وبين الدولة يخول الزيادة في التعريفة بنسبة 5 بالمائة، سنويا وهو الأمر الذي لم يتم انجازه مما تسبب في عجز مالي وخسارة للشركة، وفق نص البلاغ.

وأعلنت شركة تونس للطرقات السيارة، أنّها طرحت للتفاوض مشروعا للزيادة حتى تحافظ على توازنها المالي وتتمكن من الإيفاء بالتزاماتها وضمان أفضل الخدمات لحرفائها