أعلن المدرب الفرنسي ديدي ديشامب عن نيته في إحداث عدة تغييرات في تشكيلة المنتخب الفرنسي عند مواجهته للمنتخب التونسي .

وأكد ديشامب أن الخيار لدى الإطار الفني هو فسح المجال لعدة لاعبين لأخذ قسط من الراحة خاصة أن الفريق قد ضمن تأهله للدور ثمن النهائي من المسابقة لكن هذا لا يعني أن فريقه لن يلعب المباراة من أجل الانتصار خاصة أن الأسماء البديلة لا تقل قيمة وأهمية عن زملائها.

من جهة أخرى، أفادت بعض المصادر الصحفية الفرنسية أن كيليان مبابي متمسك باللعب ضد تونس ولا يريد البقاء على دكة البدلاء.