سجّلت السلطات الصحية في الصين، اليوم الخميس 10 مارس 2022،، أعلى حصيلة إصابات يومية بفيروس كورونا منذ شهر مارس 2020

وأعلنت الصين  يوم الخميس تسجيلها 402 إصابة جديدة بكوفيد، أي حوالي ضعف العدد الذي سجّلته في اليوم السابق، فيما تنتشر المتحوّرة أوميكرون شديدة العدوى حاليا في ثلث مقاطعات البلاد

وسجلت معظم الإصابات الجديدة في إقليم جيلين (شمال شرق) على حدود كوريا الشمالية، وكذلك في مدينة تشينغداو الساحلية (شرق) المطلة على البحر الأصفر

وتبقى هذه الحصيلة غير متناسبة مع الأعداد المسجلة في بقية أنحاء العالم، لكنها الأعلى في الصين منذ مارس 2020

وتنتهج البلاد منذ اكتشف فيروس كورونا نهاية العام 2019، سياسة “صفر كوفيد” التي ساعدت على وقف انتشار الوباء بسرعة، لكنها تترافق مع كلفة اجتماعية واقتصادية باهظتين

وبمجرد ظهور إصابة، تفرض السلطات تدابير احتواء صارمة على نطاق واسع وتجري فحوصا جماعية ومتكررة للسكان

وفي خطابه السنوي أمام البرلمان، قال رئيس الوزراء الصيني لي كه تشيانغ، السبت الفارط، إن الصين يجب أن “تحسن باستمرار” إجراءاتها ضد الوباء.