انهزم المنتخب التونسي أمام نظيره السوري بنتيجة هدفين دون رد، مساء اليوم الجمعة 3 ديسمبر 2021 وذلك في المقابلة التي احتضنها ملعب البيت بقطر وأدارها الحكم المكسيكي فرناندو هيرنانديز غومي، لحساب الجولة الثانية من مجموعات كأس العرب فيفا 2021.

وتمكن اللاعب أوليفييه كاس كاوو من مغالطة الحارس فاروق بن مصطفى، وافتتاح التسجيل لفائدة المنتخب السوري بعد أربع دقائق من انطلاق الشوط الأول. 

ورغم تواتر فرص تعديل الكفة وافتتاح التسجيل لفائدة نسور قرطاج، إلا أن زملاء ياسين مرياح فشلوا في الوصول إلى شباك خالد الحاجي عثمان، لينتهي الشوط الأول بتقدم السوريين.

ومع انطلاق الشوط الثاني، تمكن منتخب سوريا من تعزيز الفارق في الدقيقة 47 حيث أمضى اللاعب محمد عنز الهدف الثاني.

ورغم التغييرات التي قام بها الناخب الوطني منذر الكبير إلا أن اللاعبين لم يوفقوا في الوصول إلى شباك الفريق المنافس رغم الهجمات التي قاموا بها.

ويشار إلى أن أبناء منذر الكبير دخلوا الشوط الثاني بعشرة لاعبين بعد إقصاء اللاعب محمد علي بن رمضان.

كما يذكر أن الناخب الوطني منذر الكبير اختار التعويل على التشكيلة التالية في الشوط الأول من المقابلة : 

فاروق بن مصطفى / غيلان الشعلالي / ياسين مرياح / بلال العيفة / محمد أمين بن حميدة / الفرجاني ساسي / محمد علي بن رمضان / فخر الدين بن يوسف / حنبعل المجبري / فراس بن العربي / سيف الدين الجزيري.

وقام الإطار الفني بإقحام نعيم السليتي ويوسف المساكني وسعد بقير مكان فخر الدين بن يوسف وفراس بن العربي وسيف الدين الجزيري في الشوط الثاني.