تستعد أول سفينة محملة بالحبوب الموجهة للتصدير من الموانئ الأوكرانية للتحرك غدا الثلاثاء 2أوت 2022وفق وزير الدفاع التركي خلوصي أكار اليوم الاثنين إن أول سفينة تحمل حبوبا تغادر أوكرانيا بموجب اتفاق ممر آمن سترسو قبالة ساحل إسطنبول في حوالي الساعة 1200 بتوقيت جرينتش للخضوع لتفتيش مشترك.

وقال إبراهيم قالين المتحدث باسم الرئيس التركي رجب طيب أردوغانأمس الأحد إن هناك احتمالا كبيرا لأن تغادر السفينة غدا.

وأضاف قالين للقناة السابعة التركية أن مركز التنسيق المشترك في إسطنبول سيكمل على الأرجح العمل النهائي بخصوص طرق التصدير قريبا جدا.

وتوفر اتفاقية وُقعت برعاية الأمم المتحدة وتركيا في 22 جويلية الفارط ممرا آمنا للسفن التي تحمل حبوبا للخروج من ثلاثة موانئ أوكرانية.

وروسيا وأوكرانيا موردان رئيسيان للقمح على مستوى العالم، ويهدف الاتفاق الذي تم التوصل إليه بوساطة الأمم المتحدة في إسطنبول الأسبوع الماضي إلى تخفيف أزمة الغذاء وخفض أسعار الحبوب العالمية التي ارتفعت منذ الغزو الروسي.

واليوم، قال الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي إن محصول البلاد هذا العام قد يكون نصف الكمية المعتادة بسبب الغزو الروسي لأوكرانيا.

وكتب زيلينسكي بالإنجليزية على تويتر قائلا: “محصول أوكرانيا هذا العام مهدد بأن يكون أقل بمقدار النصف”.

وأضاف “هدفنا الرئيسي هو تجنب حدوث أزمة غذاء عالمية بسبب الغزو الروسي. ما زالت هناك طرق بديلة لتسليم شحنات الحبوب”.

وتواجه أكرانيا، وهي مورد رئيسي للحبوب في العالم، صعوبات في توصيل الحبوب للمشترين بسبب الحصار الروسي لموانئها على البحر الأسود.