نشرت منصة ICheck المختصة في التحقق من الاخبار تدوينة لها تبين أن ماتم التصريح به من قبل رئاسة الجمهورية فيما يتعلق بتسجيل 1700 هجوم إلكتروني أو إختراق إلى حد يوم أمس الثلاثاء هي معلومات مضللة.

وللتحري من المعطيات المتداولة إتصلت المنصة برئيس الهيئة العليا المستقلة للإنتخابات محمد تليلي المنصري الذي نفى بدوره هذه المعطيات

وأوضح المنصري أنه تم رصد 3 حالات تلاعب بمعطيات شخصية وليس حالات اختراق، وتعود عملية التلاعب إلى المعطيات التي تم نشرها في الإشعار الاخير للجنة التونسية للتحاليل المالية بتاريخ 4 جويلية 2022.

ونفى عضو الهيئة وجود أي حالة اختراق، مؤكدا أن المنظومة والموقع الإلكتروني المتعلق بتسجيل الناخبين والناخبات سليم ومحمي، وتم تسوية عملية التلاعب الثلاث قضائيا وتقنيا.