أكدت رئيسة الجامعة الجهوية للنزل الوطن القبلي الحمامات نرجس بوعسكر اليوم الخميس 7 جويلية 2022  انه  لايمكن  الحديث عن أرقام حجوزات لسياح جزائريين إلا بداية من انطلاق  الرحلات التي قدر الفاعلون  في المجال السياحي انطلاقها  بداية من 20 جويلية الجاري واعتبرت أن ما يروج على مواقع  التواصل الاجتماعي من أرقام  قد يكون مجرد تكهنات من البعض نافية صحتها .

وقالت بوعسكر:“نتمنى تواصل الحجوزات الجزائرية إلى مابعد الموسم الصيفي”

وأضافت نرجس  بوعسكر أنه لايمكن إعطاء أرقام صحيحة حاليا رغم انطلاق التحضيرات من أصحاب  النزل التونسية والتي  ستتواصل إلى ما بعد  فترة عيد الأضحى  مبينة في آن هناك مسؤولية لأصحاب النزل  لحسن استقبال السائح الجزائري وتوفير خدمات في المستوى  رغم الصعوبات وقلة السيولة وتكاليف الصيانة بعد توقف الخدمات السياحية لنحو ثلاث سنوات.

وأشارت نرجس  بوعسكر إن أصحاب النزل يتمنون تواصل الحجوزات الجزائرية  إلى ما بعد الموسم الصيفي أي خلال شهري سبتمبر واكتوبر خاصة وان السوق المحلية التونسية غير مستقرة والسائح التونسي مرتبط بموسم العودة المدرسية وغيرها من الظروف التي تجعله خلال تلك الفترة يقبل على النزل أواخر الأسبوع  فقط أحيانا كثيرة وهو مالا يلبي تكاليف النزل التي تعاني من  تداعيات الجائحة إلى اليوم.