قرّرت هيئة الدائرة الجناحية بالمحكمة الابتدائبة بتونس تعيين موعد يوم 18 أفريل الجاري للتصريح بالحكم في خصوص القضية التي رفعها القيادي الأمني السابق عبد الكريم العبيدي ضد النائب بمجلس النواب المنحلّ فاطة المسدي.

وقد نظرت هيئة الدائرة أمس الاثنين في ملف القضية وحضرت فاطمة المسدي بحالة سراح أمام هيئة المحكمة ورافع عنها محاموها طالبين الحكم بعدم سماع الدعوى في حق منوبتهم وقدموا جملة من الوثائق ذات العلاقة بملف القضية.

ويذكر في هذا الاطار بأن القيادي الأمني السابق عبد الكريم العبيدي كان قد تقدم بشكاية ضد فاطمة المسدي بعد اتهامها له بالوقوف وراء شبكات تسفير شبان تونسيين الى ليبيا وسوريا.