كفر تنظيم “داعش” الارهابي، في بيان له صادر بتاريخ 17 جويلية 2022، رئيس الجمهورية قيس سعيّد ومشروع الدستور الجديد.

وانتقد تنظيم “داعش” الارهابي مشروع الدستور الجديد معتبرا أنه “لا فرق بينه وبين دستور 2014”.