قال رئيس الاتحاد الجهوي للفلاحين بمنوبة، ورئيس التنسيقية الوطنية لتصحيح مسار الاتحاد التونسي للفلاحة، ان الاتحاد حاد عن دوره في حماية الفلاحين وخدمة قطاع الفلاحة في تونس

وأضاف فخر الدين ترجمان، ان اتحاد الفلاحة ساهم طيلة 10 سنوات الاخيرة في تدمير الفلاحة، من خلال توقيع اتفاقية مع شركة خاصة لتوريد البذور، الامر الذي تسبب في توريد بذور ـأضرت بالأرض والمواشي وجلبت الأمراض، وفق تعبيره

وكانت التنسيقية قد طالبت مؤخرا بالتدخل وإنقاذ المنظمة الفلاحيّة وتكوين لجنة وقتية لتنظيم انتخابات سابقة لأوانها تكون شفافة ونزيهة الى جانب تعديل القانون الاساسي الذي وقع تحيينه سنة 2018 وفقا “للمصالح الشخصية لأعضاء المكتب التنفيذي الحالي

كما طالبت بـ”فتح ملفات تحقيق صلب الاتحاد ومحاسبة كل من خوّلت له نفسه التلاعب بمصالح المنظمة” العتيدة “منذ ما بعد الثورة ووضع حد للفساد، الذي أضرّ بالأمن الغذائي الوطني الى جانب الفساد المعنوي والمالي والاداري، الذي نخر الاتحاد منذ ما يزيد عن 10 سنوات”