أدلى رئيس الحكومة السابق الحبيب الصيد صباح الاثنين 25 جويلية، بصوته في الاستفتاء على مشروع الدستور، في مركز الاقتراع بحيّ النصر 1.


وظهر الحبيب الصيد وهو على كرسي متحرك إثر الوعكة الصحية التي ألمت به واستوجبت إيواءه بالمستشفى.