أفاد مصدر أمني من الحرس الوطني بزغوان بأنّ المصالح الأمنية بالفحص تلقت إعلاما بوجود جثة إمرأة شابة بمنزلها بحيّ السعادة بالفحص وهي أمّ لطفلين وتعمل بإحدى المؤسسات الصناعية.
 

وقد تحولت فرق أمنية والنيابة العمومية لمعاينة الجثة قبل أن تأذن بإحالتها على أنظار الطبيب الشرعي لتحديد سبب الوفاة.
وحسب ما أكدّه  المصدر نفسه لمراسلة الجوهرة أف أم بزغوان، فإنّ ملابسات الواقعة لا تزال غامضة ولا يمكن الإدلاء بأيّ تصريح حول هذا الموضوع في الوقت الحالي.