أعلنت شركة ” بانورو إينرجي  ” البترولية  اليوم الاربعاء 25 أوت 2021  وعلى أساس شكلي أن رقم المعاملات الخاص بالسداسي الأول من سنة 2021 ارتفع إلى 105.8 مليون دولار وأن الأرباح قبل الفوائد والضرائب والاستهلاك واستهلاك الدين (EBITDA  ) ارتفعت إلى 65.9 مليون دولار. وقد بلغت حصتها من الإنتاج على أساس شكلي حوالي 7700 برميل في اليوم.

وبتاريخ 30 جوان 2021 ارتفعت السيولة في البنك  لتبلغ 93.1 مليون دولار ( منها 10 ملايين دولار  من السيولة التي تم إبقاؤها لتغطية ضمان بنكي ) وبلغ الدين الخام 104.3 مليون دولار مما أدى إلى صافي دين قدره 11.2 مليون دولار. 

وفي غينيا الاستوائية تم استكمال أول الآبار الثلاثة  المبرمجة في مركّب ”  Okume  ” بوجود خزّان من الرمال المعبّأ عن آخره ببترول ذي جودة عالية.أما حفر البئر الثانية فهو  بصدد الانجاز بينما من المنتظر أن تدخل الآبار الثلاثة حيّز الخدمة خلال الثلاثي الرابع من سنة 2021.

وأما في الغابون فإن عملية إنهاء وربط آبار الإنتاج ” DTM-6H   ” و ” DTM-7H   ”  جارية مع برمجة انطلاق الإنتاج في الثلاثية الثالثة من عام 2021 . وكانت نتيجة بئر الاستكشاف  ”  DHBNM-1 Hibiscus North ”  اكتشافا للبترول  في الحجر الرملي  لغامبيا العليا. 

وفي تونس تجاوز الإنتاج الخام الحالي سقف  5000 برميل يوميّا  مع عدد معين من عمليات الآبار المخطط لها في حقلي ”  العين ” و” سيرسينا”.

أما في إفريقيا الجنوبية فإن مشغّل ” كتلة 2B” خطط لبدء حفر بئر الاستكشاف ” Gazania-1  ”  قبل نهاية عام 2021.

 وفي هذا الإطار صرّح السيد ” جون هاميلتون ” المدير التنفيذي لشركة ” بانورو إينرجي ” قائلا :” تعتبر الأشهر الثلاثة الأولى من سنة 2021   نقطة تحوّل بالنسبة إلى ” بانورو ” لأن التغيير الجذري للإنتاج والمساهمة المالية المتأتية من مقتنياتنا الجديدة إضافة إلى أسعار البترول التي تشهد ارتفاعا من سنة إلى أخرى لا بدّ أن تترجم إلى نتائج . نحن اليوم نحتكم على قاعدة مالية صلبة ومموّلون بالكامل من قبل برنامج نموّ عضوي يمنح أفقا لبلوغ إنتاج صاف بحوالي 9500 برميل يوميّا من هنا إلى آخر السنة نظرا إلى أن خمسة آبار ستدخل الخدمة في كل من غينيا الاستوائية والغابون ومسار مدته 24 شهرا يؤدي إلى إنتاج صاف يزيد عن 12000 برميل يوميا وإلى دفع  أرباح  نقدية إلى المساهمين “.