تستقبل تونس يوم الأربعاء القادم السيد شيخار ميهتا رئيس نادي الروتاري الدولي، وزوجته السيدة راشي ميهتا، وكذلك نائب الرئيس السابق ينكا بابالولا في زيارة تدوم يومين.

وتأتي هذه الزيارة احتفاء بمرور 117 عاما على تأسيس الروتاري في العالم.وتتواكب أيضا مع مرور 87 عاما على تواجد خدمات “الروتاري” بتونس.

وتنتظم بهذه المناسبة ندوة صحفية يوم الأربعاء 09 مارس 2022 بقصر “للا شاذلية” بقرطاج على الساعة الثالثة بعد الزوال.

وخلال هذه الزيارة، يلتقي السيد شيخار ميهتا بعدد من المسؤولين للتعرف على المشاريع والمبادرات الاجتماعية والانسانية التي نفذها الروتاري تونس في إطار حرص أعضاء نوادي روتاري على المسؤولية الاجتماعية والمدنية.

حيث تندرج مشاريع الروتاري تونس في إطار حماية المحيط، التعليم، تطوير الاقتصادات المحلية، الوقاية من الأمراض، إضافة لصحة الأم والطفل وبناء السلام.

وتواصلت هذه المجهودات خاصة خلال فترة الجائحة الصحية والتي التزمت فيها نوادي روتاري تونس بمسؤولياتها الاجتماعية والصحية.

للتذكير، يضم روتاري تونس أكثر من 5000 عضو متواجدين في 40 ناديًا للروتاري و 60 ناديًا للروتاراكت (يضم شبابا تتراوح أعمارهم بين 18 و 30 عامًا) و 60 ناديًا للتفاعل (تتراوح أعمار أعضائه بين 12 و 18 عامًا) وبعض نوادي إيرلي آكت (أعمارهم بين 7 و 12 عامًا).

وتجدر الإشارة أيضًا إلى أن النساء تمثلن 48٪ من أعضاء الروتاري في تونس، أي ما يقارب ضعف المتوسط العالمي. وتلتزم هذه الفئة بالحرص على تحقيق أهداف الروتاري والسهر على خدمته.