سجل الوضع الوبائي في تونس ارتفاعا ملحوظا في عدد الحالات الايجابية الحاملة لفيروس كورونا مؤخرا، وفي هذا الإطار إعتبر مدير معهد باستور الدكتور الهاشمي الوزير أن هذا الارتفاع المسجل على مستوى الحالات الايجابية هو بداية موجة جديدة ضعيفة بأرقام غير مفزعة.

وأشار الدكتور الهاشمي الوزير أن المعدل المسجل لعدد الحالات المتراكمة خلال الأسبوعين الفارطين هو 165 حالة جديدة على 100 الف متساكن، مشيرا إلى أن جميع المؤشرات في ارتفاع متواصل على غرار نسبة الحالات الايجابية والحالات التي تم ايوائها بالمستشفيات.

واوضح مدير معهد باستور أن متغيرات جديدة لمتحور اوميكرون ظهرت في تونس منذ منتصف جوان وهما BA4 وBA5 سريعي الانتشار لكن اقل شراسة من متحور “دلتا” وأشار إلى أن هذه المتغيرات يمكن ان تصيب الملقحين الذين لم يقوم بجرعة تعزيز المناعة بأعراض مختلفة ويمكن ان تؤدي الى الإيواء في المستشفيات وهو ما يفسر الاعداد الكبيرة للذين تطلبت حالتهم الإقامة بالمستشفيات.

وأضاف الوزير أن اللجنة العلمية في متابعة مستمرة لتطور الحالة الوبائية في تونس وفي العالم . هذا وقد افادت وزارة الصحة اليوم أنه تم تسجيل 48 حالة وفاة و 13947 إصابة جديدة خلال الأسبوع الممتد من 27 جوان الماضي إلى 3 جويلية الجاري.