أفاد عضو اللجنة العلمية لمجابهة فيروس كورونا، ومدير عام المركز الوطني لليقظة الدوائية، رياض دغفوس، بأن اللجنة الوطنية للتلقيح تتجه في المرحلة الحالية نحو تكثيف حملات التطعيم المضاد لفيروس كورونا، لفائدة الأشخاص الذين لم يستكملوا تلقيحهم من الفئة العمرية 40 سنة فما فوق

وأكد في تصريح لوكالة تونس افريقيا للأنباء، أنه من المنتظر أن تنظم اللجنة الوطنية للتلقيح بالتنسيق مع وزارة الصحة خلال الفترة القادمة أياما مفتوحة للتلقيح المضاد لفيروس كورونا، فضلا عن تخصيص فرق صحية للتنقل إلى مختلف الفضاءات التي تشهد تجمعات مثل الأسواق الأسبوعية و إلى الجهات الداخلية وذلك بهدف حث المواطنين الذين لم يستكملوا تلقيحهم على التطعيم
وشدد دغفوس على أنه رغم أن جميع المؤشرات في علاقة بتراجع عدد الإصابات والوفيات والمقيمين بالمستشفيات العمومية والمصحّات الخاصّة، تدل على انفراج الوضع الوبائي بشكل واضح في تونس إلا أن خطر فيروس كورونا لا يزال قائما وقد يهدّد حياة المسنين والمصابين بالأمراض المزمنة خاصة، مشدّدا على ضرورة تكثيف الحملات التوعوية والتحسيسيّة في هذا الصّدد
واعتبر دغفوس أن تطعيم 86 بالمائة من المسنين في تونس يبقى غير كاف لحماية هذه الفئة حماية كلية من خطر الوباء حيث يتعين خلال هذه المرحلة العمل على استكمال تلقيح جميع المسنين دون استثن