أفادت صحيفة ”الباييس” الإسبانية اليوم الجمعة 29 جويلية 2022 أن مدعيا عاما طالب بمعاقبة النجمة الكولومبية شاكيرا بالسجن ثماني سنوات وبدفع غرامة تتجاوز 23 مليون أورو (23.51 مليون دولار) في قضية احتيال ضريبي متهمة فيها بالتقاعس عن دفع 14.5 مليون أورو.

ولم يتسنّ الوصول إلى مكتب المدعي العام الإسباني أو ممثلي شاكيرا للتعليق.

ورفضت نجمة البوب هذا الأسبوع تسوية عرضها عليها مكتب المدعي العام لإغلاق القضية المتهمة فيها بالتقاعس عن سداد الضرائب في الفترة من 2012 و2014، وهي فترة تقول شاكيرا إنها لم تكن تقيم فيها في إسبانيا.