هل يمكن للإنسان أن يشعر بالراحة والرفاهية بشكل افتراضي؟ إن هذا ما تتمناه شركة ” آل – جي ” للأجهزة المنزلية وحلول الهواء (Home Appliance& Air Solution ) مع افتتاح قاعة عرضها عبر الأنترنات : تجربة ” LG HVAC ” الافتراضية.

وتستخدم قاعة العرض على الأنترنات آخر تكنولوجيات المجال الرقمي لتسمح لزوّارها بمعرفة أفضل لمجموعتها المتنوّعة لحلول ” آل – جي ” للبيئة الداخليّة السكنيّة والتجارية ومن راحة وسلامة لمنازلهم.

وتوفر قاعة العرض تجربة افتراضية وبديهية تسمح للزوار بمشاهدة أحدث حلول الشركة في مجموعة متنوعة من البيئات الافتراضية لمعرفة مزاياها على غرار رفاهية أكبر وجودة أفضل للهواء الداخلي ومراقبة لصيقة لمساعدة الحرفاء على أخذ أفضل القرارات التي تخصّ عائلاتهم أو العاملين عندهم.

ومن خلال الولوج إلى التجربة الافتراضية ” LG HVAC ” يمكن للزائرين أن يختاروا بين عدّة نماذج من فضاءات الأعمال والحياة على غرار: الشقة السكنية والفيلا السكنية والمكتب العام والمكتب عالي المستوى والبيع بالتفصيل والنزل أو الفنادق. ويمكن للحرفاء أن يتنقلوا بحرية عبر البيئات ثلاثية الأبعاد باستخدام ” فأرة ” الحاسوب (SOURIS ) أو الشاشة العاملة باللمس. وتعرض القائمات المتوفرة معلومات إضافية حول كل نموذج بما في ذلك الميزات والخاصيات والوظائف وفيديوهات المنتجات والدراسات الخاصة بكل حالة.

وتعتبر منصة ” آل – جي ” الافتراضية الجديدة سهلة الاستخدام والتنقل. وهي أداة رائعة للمستهلكين ومحترفي الصناعة والشركاء الذين يبحثون عن إنشاء مساحات داخلية أكثر نقاء وصحة وأكثر راحة ورفاهية.

وإضافة إلى ذلك يسمح المعرض الافتراضي للزوار بمشاهدة التفاصيل والتكنولوجيات الموجودة في الكواليس. ومن خلال الضغط على زرّ ” Airflow ” وزرّ ” Piping ” على الشاشة يمكن للمستخدم أن يرى كيف يدور الهواء عبر مكيف الهواء أو منقي الهواء وكيف تقوم الأنابيب بتوجيه الماء وكيف تقوم بتبريده من خلال نظام معيّن. كما يمكن أيضا وبصفة افتراضية تغيير نمط التشغيل ومعرفة كيف يتغير تدفق الهواء من مكيف هواء إلى آخر.

وإلى جانب التكنولوجيا والعلوم تعتبر قاعة العرض أيضا مكانا مثاليا لاكتشاف التصاميم الأنيقة لكافة المنتجات ومعرفة كيفية تناسقها مع العديد من الأجزاء الداخلية الافتراضية.

وتعدّ تجربة ” HVAC ” الافتراضية من ” آل- جي ” مصدرا مفتوحا وجذابا عبر الأنترنات يمكن أن يوفر للزوار فهما أفضل لأحدث حلول التكييف المثلى من ” آل – جي ” لكافة أنواع المساحات وبالتالي يساعدهم على تحديد المنتجات التي تتناسب أكثر مع احتياجاتهم.

وعلى هذا الأساس فإن زيارة لهذه التجربة الافتراضية تفرض نفسها سواء على الكمبيوتر الشخصي أو على الهاتف الذكي.