نجح فريق من الغواصين في إيصال خرطوم إلى خزانات سفينة الشحن الغارقة في خليج قابس لافراغها من كميات النفط التي كانت تنقلها.

وغرقت السفينة “كسيلو” التي كانت تنقل 750 طنا من الوقود في خليج قابس بعد  تعرضها لحادث بحري بسبب سوء الأحوال الجوية.

وقد تمّ انقاذ طاقم السفينة الذي يضمّ 7 أفراد من جنسيات مختلفة. ويتكوّن الطاقم  من قبطان جورجي وأربعة أتراك واثنين من أذربيجان وقد تم نقلهم إلى المستشفى ثم إيوائهم في فندق وهم “في حالة عادية”.

وكانت السفينة قادمة من ميناء دمياط المصري ومتوجهة إلى مالطا وطلبت مساء الجمعة  من السلطات التونسية تمكينها من دخول المياه الإقليمية للبلاد.