نشر التصنيف الدولي “شانغهايلسنة 2021 تقريره السنوي لأفضل الجامعات حول العالم يوم 15 أوت الجاري وقد برزت جامعة تونس المنار للسنة الرابعة على التوالي ضمن قائمة أفضل ألفجامعة في العالم لتحافظ بذلك على مرتبتها الأولى والوحيدة مغاربيامن بين 18 جامعة أفريقية و لتحتل المرتبة 15 عربيا والأولى وطنيا.

وحسب نفس التصنيف فقد برزت جامعة تونس المنار ضمن قائمة أفضل 401-500 جامعة في مجالي الرياضيات والطب السريري،وضمن قائمة 301-500 في مجال الهندسة الميكانيكية، و201-300 في مجال العلوم البيطرية  كما برزت ضمن قائمة 401-500 في مجال الصحة العمومية.

وقد ظهرت جامعة تونس المنار لأول مرة في تاريخ الجامعاتالتونسية في ترتيب شنغهاي لعام 2018 ضمن أفضل 900-1000جامعة وحافظت على مكانتها على المستويات الدولية والمغاربيةوالوطنية لمدة أربع سنوات متتالية.

وللتذكير فان تصنيف شنغهاي يعتمد على معايير جودة التعليموالبحث في الجامعات استنادا إلى عدد جوائز نوبل وأوسمة فيلدز، التي أسندت إلى طلبتها ومدرسيها وإلى جودة مخرجات البحث اعتمادا على عدد المقالات والمواضيع التي تنشر في المجلات العلمية منها خاصة المجلتين الشهيرتين «  Science» و «Nature » وكذلك على عدد وجودة المقالات الواردة في دليل النشر العلمي، ودليل النشر للعلوم الاجتماعيّة، إضافة إلى حجم المؤسسة العلميّة ونشاطها الأكاديمي …

وبهذه المناسبة، تتوجه جامعة تونس المنار بأحرّ عبارات الشكرلكل المساهمين في هذه التتويجات من مدرّسين وباحثين وطلبة وأعوان إداريين وفنيين وعملة وشركاء من المحيط الاجتماعي والاقتصادي.