كشف المنسق العام للمنتدى التونسي للحقوق الإقتصادية والإجتماعية رمضان بن عمر اهم نقاط محضر الجلسة التي جمعت وفدا إيطاليا بممثلين عن الجانب التونسي التي إنعقدت بتاريخ 20 نوفمبر 2020.

وقال بن عمر خلال تدخل هاتفي في ماتينال اذاعة شمس أن محضر الجلسة ينص على تخصيص مبلغ 8 مليون أورو لتنفيذ برنامج خاص لمقاومة الهجرة غير النظامية مقابل تلبية طلبات تونسية لتمويل معدات الخافرات .

كما أفاد بن عمر انه ووفق ذات الوثيقة يتم تخصيص مبلغ 20 مليون أورو مقابل مراقبة السواحل التونسية .

وعلى ذلك، أقر بن عمر أن هذه المبالغ زهيدة جدا مقابل مقاربات تفتقر للشفافية والوضوح، لافتا النظر إلى ان ما خفي كان أعظم.

وأكد المتحدث أن الجانب التونسي يقدم كل التسهيلات في عمليات الترحيل القسري، مضيفا أن الديبلوماسية التونسية لا تعرف الدفاع عن مصالحها ولا على مواطنيها ولا حتى على كرامتها.