أفاد رئيس كنفدرالية البلديات عدنان بوعصيدة أن البلديات إنطلقت في عمليات جهر قنوات تصريف المياه في نطاقها العمراني، مع اختلاف إمكانيات البلديات، فمنها من يمتلك الآليات والميزانية اللازمة لذلك ومنها من يعتمد على الشركات الخاصّة، حسب ما تسمح به الميزانية خاصة البلديات المستحدثة.

وأضاف عدنان بوعصيدة أنّ عمليات جهر الأودية وقنوات الصرف الصحي تخصّ وزارة التجهيز من جهة والديوان الوطني للتطهير من جهة أخرى، معتبرا أنّ ظاهرة البناء الفوضوي أضرت بالبنية التحتية وعمّقت المشاكل التي تحدث عقب هطول الأمطار الغزيرة.