خفّضت وكالة التصنيف الائتماني “موديز” التَّرقيم السيادي لتونس من “ب3” إلى  “سي أ أ ”  مع آفاق سلبية.

كما راجعت “موديز”،  ترقيم البنك المركزي التونسي، المسؤوول قانونيا عن الدفوعات المتعلقة بكل رقاع الحكومة، نحو الانخفاض من “ب3″ إلى” سي أ أ 1″ مع المحافظة على آفاق سلبية.
وأوضحت أن التخفيض من ترقيم تونس يأتي تبعا لضعف الحوكمة وتنامي الشك في قدرة الحكومة على ارساء اجراءات تكفل الاستجابة لحاجيات التمويل المرتفع بعنوان السنوات القادمة.