كشف النائب والقيادي بالتيار الديمقراطي هشام العجبوني، اليوم الثلاثاء 5 أكتوبر 2021، تصريح رئيس الجمهورية قيس سعيّد حول عدد المتظاهرين الذين خرجوا أول أمس الأحد مساندة للإجراءات التي اتخذها.وقال العجبوني، في تدوينة على صفحته بموقع التواصل فايسبوك: ”لو كنت مكان رئيس الجمهورية لطردت كل من ورّطني في التصريح بأرقام و معطيات مغلوطة، و لطردت كل الفريق المكلّف بالإعلام الذي سمح بتمريرها في المونتاج’معتبرا  أنّ ”تكرّر هذه الأخطاء يمسّ من مصداقية رئيس الجمهورية”.وأضاف هشام العجبوني: ”المصيبة أن رئيسة الحكومة (مهندسة و قارية رياضيات و منطق) علّقت بـ “ما شاء الله” على المليون و 800 ألف متظاهر متاع نهار 3 أكتوبر”.يشار أن رئيس الجمهورية  خلال استقباله الإثنين ،رئيسة الحكومة المكلفة، نجلاء بودن، قال إن عدد الذين خرجوا إلى الشوارع لمناشدته وصل إلى مليون و800 ألف تونسي في المقابل صحرحت وزارة الداخلية ان عدد المتظاهرين بلغ حولي 8 الاف متظاهر في المسيرة المساندة لرئيس الجمهورية.