قال الناطق باسم المحكمة الابتدائية بقابس، محمد الكراي، إن النيابة العمومية قد أذنت بفتح بحث تحقيقي للوقوف على أسباب الحريق الذي اندلع في سوق جارة للصناعات التقليدية بقابس وأتى على 23 متجر.

وأضاف أن قاضي التحقيق قد أعطى نيابة عدلية للشرطة العدلية لمواصلة الأبحاث، مشيرا إلى أن التحريات الأولية أثبتت عدم وجود رائحة بنزين في مكان الحريق.
وأوضح أيضا أن بعض الشهادات ترجّح فرضية اندلاع الحريق بسبب تواجد عدد من الصبية بالمكان والذين كانوا يلعبون بـ”الفوشيك”، مؤكدا أن النيران قد التهمت كل شيء ولم يعد بالإمكان التثبت من ما إذا كان السبب هو تماس كهربائي أم لا.