وصف وزير الصحة، علي مرابط، الوضع الوبائي في تونس بالمريح، لكنه دعا في المقابل إلى مواصلة توخي الحذر والتقيّد بالإجراءات والبروتوكولات الصحية.

ونفى في تصريح له على هامش إشرافه على افتتاح الملتقى الفرنكومتوسطي في نسخته الرابعة بالحمامات، تسجيل ارتفاع في عدد الاصابات بفيروس كورونا خلافا لكل ما قيل.
ودعا الوزير المواطنين إلى استكمال التلاقيح والإقبال على اليوم المكثف السابع المفتوح  للتطعيم الأحد القادم.
وذكّر بأن  4.830.374 شخصا استكملوا التلاقيح و أنه سيتم في 22 ديسمبر القادم اعتماد جواز التلقيح لكل مرتادي الفضاءات العامة والملاعب وغيرها.
كما أشار الوزير إلى مواصلة تشديد الإجراءات على الوافدين على تونس عبر المعابر الحدودية الجوية و البحرية و البرية.