قال مصطفى عبد الكبير رئيس المرصد التونسي لحقوق الانسان إن عاملين تونسيين توفيا خلال أشغال بشركة نفطية بليبيا في حين تم تسجيل فقدان عاملين آخرين وإنقاذ عامل آخر في آخر أيام العمل على مشروع نفطي داخل البحر  والاستعداد لتسليمه. 

وأكد عبد الكبير أن العمال الخمسة هم أصيلو ولاية جندوبة ويعملون بشركة نفطية داخل البحر  قبالة حقل البوري بليبيا.