اعتبرت حركة النهضة في بلاغ لها اليوم الأربعاء 06 جويلة 2022 ردا على قرار تجميد الحساب البنكي لرئيس حركة النهضة على خلفية التحقيق في قضية جمعية نماء التنموية أنها عملية تشويه وتلفيق تهم لرئيس الحركة راشد الغنوشي حسب نص البلاغ.

واعتبرت الحركة أن قرار التجميد يأتي في سياق عمليات إستقطاب و وتخويف للناس خوفا من فشل الإسفتاء على الدستور

وشدد نص البلاغ على أن رئيس الحركة قام بالتصريح بممتلكاته وأن معاملاته البنكية قانونية ولم يتلقّ أي أموال من أي جهة خارجية كانت أو داخلية بما فيها جمعية نماء

في مايلي نص البلاغ: